x

يوميات ما قبل فناء العربان/ جميل السلحوت

جميل السلحوت
نشر: 2018-05-16 16:04:56

 

ضحك وبكاء

ارتقيا سلّم المجد بجانب بعضهما البعض عند الحدود.

لفظ محمّد أنفاسه الأخيرة مبتسما. بينما صرخ سعيد بصوت مدوِّ.

استقبلهما البهاء في فضاء الأقصى، فقال محمّد: ضحكت لأنّي رأيت عروشا تتهاوى.

عاد سعيد يبكي من جديد وهو يقول: إنّي أراهم يهدمون الكعبة فرحين.

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب . لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:

alarab@alarab.net