x
الحب ليس مبنيًا على المشاعر والرغبة فقط! تابعوا معنا رأي علماء النفس | أخبار موقع العرب

الحب ليس مبنيًا على المشاعر والرغبة فقط! تابعوا معنا رأي علماء النفس

يتفق العديد من المتخصصين في علم النفس والعلاقات الزوجية، على أن النضوج عند اتخاذ القرار يكفل إلى حد كبير استمرار العلاقة الزوجية واستمرار الحب "الحقيقي" بين الشريكين

موقع العرب وصحيفة كل العرب- الناصرة (تصوير: Thinkstock)
نشر: 2018-01-10 14:36:58

الحبّ هو نتاج مشاعر ورغبة جنسية بين الرجل والمرأة، ولكن هذه الرغبة قد تخفّ تدريجياً، وقد تتراجع معها قوة المشاعر التي يختبرها الشريكان في بداية العلاقة، بحسب علم النفس. والسؤال الآن ماذا يبقى بعد هذا؟ وكيف يمكن للحب أن يستمر وكيف بوسعنا أن نعد الشريك عند الزواج بدوامه واستمرار مشاعرنا للأبد؟ كيف سنعرف ما ستكون عليه مشاعرنا بعد عشرة سنين أو عشرين عاماً؟ 


صورة توضيحية

ذات صلة:

الحب هو أبعد من مشاعر ورغبة! إنه خيار وقرار. والخيار والقرار لا يعنيان إلا الالتزام والإرادة المعزّزان بالاحترام المتبادل. وهذا هو الرابط الحقيقي بين الشريكين.

ووفقًا لما تقوله يانا دابينسكي، دكتورة في علم النفس السريري، ومديرة التدريب السريري في مركز الرعاية الصحية الأولية في الولايات المتحدة الأميركية، فإنّ "الحب ليس مبنيّاً على المشاعر وحسب، وأن الوعد بالحب مدى العمر ليس إلا التزاماً بالعمل على تعزيز الاهتمامات المشتركة وتنمية التوجه الواحد بين الشريكين حيال أمور أساسية في حياتهما". 

ويقول المتخصص في علم النفس إريك فروم إنّ "الحب واستمراره بين الشريكين هو التزام وإرادة واحترام ينبع من الخيار المتّخذ والقرار. ويرى في السلوكيات المشتركة من قبل الشريكين فعلاً من أفعال الإرادة والحكم والنيّة والوعد". ويتفق العديد من المتخصصين في علم النفس والعلاقات الزوجية، على أن النضوج عند اتخاذ القرار يكفل إلى حد كبير استمرار العلاقة الزوجية واستمرار الحب "الحقيقي" بين الشريكين.

الحب ليس مبنيًا على المشاعر والرغبة فقط!