x
كيف تتصرفين إذا كان حبيبك السابق زميلًا لك؟ | أخبار موقع العرب

كيف تتصرفين إذا كان حبيبك السابق زميلًا لك؟

 أنتِ بحاجة دائماً لأن تتذكّري أن العمل هو العمل، ويجب أن تتأكدي من الحفاظ على تعاملاتك المهنية والاحترافية بعيداً عن المشاعر

موقع العرب وصحيفة كل العرب- الناصرة (تصوير: Thinkstock)
نشر: 2018-01-08 14:25:03

عزيزتي حواء، الارتباط العاطفي بزميلٍ في العمل ومن ثم الانفصال عنه هو تجربة غير سهلة، وتكاد تكون أشبه بالتحدي. وموقع العرب.كوم يساعدك على تخطي ألم الانفصال عن شخصٍ لا يزال يعمل معك، من خلال تقديم بعض النصائح لمعرفة طريقة التعامل الصحيحة معه بعد الانفصال.. تابعي معنا!


صورة توضيحية

ذات صلة:

- من المهم بالنسبة لكِ ولشريكك السابق أن يحظى كلّ منكما بمساحةٍ خاصةٍ وبالمزيد من الحرية. لذا حافظي على وجود مسافة بينكما، ولا تحاولي تتبّعه ولا تجنيد زميل آخر لمعرفة أخباره.

- قد تحملين مشاعر سلبية تجاه الحبيب السابق بعد الانفصال، وهذه المشاعر قد تؤثر في طريقة تعاملك معه وطريقة حكمك على الأمور الخاصة بالعمل. لذلك أنتِ بحاجة دائماً لأن تتذكّري أن العمل هو العمل، ويجب أن تتأكدي من الحفاظ على تعاملاتك المهنية والاحترافية بعيداً عن المشاعر، ولا تجعلي تصرفاتك وأحكامك تتأثر بمشاعرك.

- من غير المهنيّ أن تتحدّثي عن حياتك الشخصية بالتفصيل مع زملاء العمل، وهو الأمر الذي يجب ألا تتهاوني فيه أبداً، خصوصاً إذا كان شريكك السابق زميلك في العمل. لا تتحدّثي عن تفاصيل الانفصال وأسبابه، فهذا يجعلك تبدين غير مهنية، وفي الوقت نفسه قد يصل كلامك إلى حبيبك السابق بسهولة وتبدأ الكثير من المشكلات.

- بعد الانفصال عن زميلك في العمل، قد يقرّر شخص آخر الاقتراب منك وقد يحاول الارتباط بك، وقد تميلين إلى القيام بهذا بسبب الشعور بالوحدة أو حتى لإغاظة حبيبك السابق، ولكن هذه خطوة خاطئة. ابقي بعيداً عن أيّ علاقة في العمل لأشهر عدّة على الأقلّ بعد الانفصال حتى تتأكدي من تعافيكِ بشكلٍ كامل. 

- إذا كنتِ وحبيبك السابق زملاء في فريق مع أشخاص آخرين فإنهم سيشعرون حتماً بعدم الارتياح بينكما، ما يؤدي إلى ظهور نوع من التوتر بينكما، والذي سينعكس على عمل الفريق، لأنكما لا تتحدثان أو لا تريدان أن تتعاملا معاً، بل تفوّضان أحد أفراد الفريق للتوسّط بينكما.

كيف تتصرفين إذا كان حبيبك السابق زميلًا لك؟