x
تصرفات تقوي علاقتك بزوجك.. الاغاظة والغيرة والرسائل النصية | أخبار موقع العرب

تصرفات تقوي علاقتك بزوجك.. الاغاظة والغيرة والرسائل النصية

الإغاظة يمكن أن تكون أمراً جيداً بحسب أستاذ علم النفس داهر كيلتنر الذي يعتقد بأن الانخراط في إغاظة خفيفة

موقع العرب وصحيفة كل العرب - الناصرة (تصوير: thinstock)
نشر: 2017-08-11 08:21:12

يتطلب تعزيز العلاقة الزوجية الكثير من العوامل والإجراءات التي بات معظمنا يعرفها بشكل جيد، ويطبقها على حياته الزوجية كلما سنحت له الفرصة لذلك، غير أن الكثير منا لا يعرف أن هنالك إجراءات غير متوقعة تساهم في تقوية الروابط بين الزوجين، إن الإجراءات التقليدية تساهم بشكل كبير في تعزيز العلاقة الزوجية وتقويتها، غير أن الأشياء التالية التي تعتبر غير تقليدية وغريبة إلى حد كبير، لها مفعول قوي وتحدث تغييراً إيجابياً كبيراً في هذه العلاقة المقدسة:

1- الإغاظة

ذات صلة:

الإغاظة يمكن أن تكون أمراً جيداً بحسب أستاذ علم النفس داهر كيلتنر الذي يعتقد بأن الانخراط في إغاظة خفيفة، يمكّن الزوجين من تناول المواضيع التي لا يجرؤون على مناقشتها سوية، فالإغاظة بطريقة تعاونية وممتعة، تساعد على تقارب الزوجين وحل مشكلاتهما دون أي توتر أو تشنج.

2- الرسائل النصية
ربما نكون قد سمعنا بأن التواصل عبر الرسائل النصية أمر غير صحي في العلاقة الزوجية، ولكن بحسب دراسة أجريت حديثاً، فإن التواصل عبر الرسائل النصية بين الزوجين أمر لا ضير فيه ما دام الزوجان يتخذانه وسيلة مساعدة للتعبير عن مشاعرهما تجاه بعضهما البعض، وتشير الدراسة إلى أن التواصل بالرسائل النصية يكون غير صحي فقط في حال استخدمه الزوجان كوسيلة وحيدة للتواصل بينهما.

3- الغيرة
قد يتساءل القارئ: أليست الغيرة عاملاً مدمراً للحياة الزوجية؟ والجواب واضح وبسيط، فبحسب الأخصائية النفسية هيلين فيشر، تكون الغيرة عاملاً مدمراً للحياة الزوجية إن كانت مفرطة ولا مبرر لها، وتضيف فيشر إلى أن قليلاً من الغيرة لا يضر بالعلاقة الزوجية، بل يضيف إليها الإثارة والتحفيز.

تصرفات تقوي علاقتك بزوجك